منصة للحوار وبرنامج تدريبي

الوزيرة عناية عزالدين في دورة تدريبية لإدارة النّفايات الصّلبة

الحفل الختامي لمشروع الترشيد البيئي المستدام لإدارة مياه الري والاستخدام المنزلي في منطقة دير الأحمر (البقاع) شبه الجافة

الوزيرة عز الدبن تطلق الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد 

استقبلت وزيرة التنمية الادارية الدكتورة عناية عز الدين القائم بالأعمال السعودي في لبنان الوزير المفوض وليد البخاري 

اجتماع اللجنة العليا للاشراف على مشروع تعزيز الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي

الشراكة اللبنانية الفرنسية لتحديث إدارة الموارد البشرية في القطاع العام

مؤتمر التحوّل الرقمي بعنوان:استراتيجية وطنية نحو مستقبل افضل

تعزيز دور النظام القضائي في اطار الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد

الوزيرة عز الدين في الجامعة الامريكية

الوزيرة عز الدين في حلقة نقاشية في جامعة هايكازيان

 

الوزيرة عز الدين تزور وزير العدل لبحث السبل الايلة الى استلام مشروع مكننة المحاكم

زيارة المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان بالإنابة, السيدة برنيلا دايلر كاردل لوزارة الدولة لشؤون التنمية الإدارية

عز الدين في ورشة تدريبية لرؤساء البلديات في النبطية: لعمل تنموي حقيقي يعالج المشكلات البنيوية

وزارة الدولة لشؤون التنمية الادارية تستقبل وفدًا من البنك الاوروبي للاعمار والتنمية

عز الدين:الجامعة اللبنانية ليست تفصيلا في وطننا بل هي مؤسسة ضامنة لبقاء الوطن

عز الدين: الإعلام شريك اساسي في العملية السياسية والاقتصادية

إطلاق برنامج معالجة النفايات الصلبة عز الدين ممثلة الحريري: نحتاج الى تنظيم القطاع وتنقصنا التشريعات والقوانين

برنامج إدارة النفايات الصلبة

الخطFontFonte + - Bookmark and Share

 

يهدف البرنامج إلى تمويل مشاريع استثمارات مقدمة من البلديات في قطاع إدارة النفايات الصلبة وذلك لإتاحة المجال للقيام بتطوير نوعي لعمل الهيئات والمجالس المحلية ولرفع مستوى الخدمات التي تقدمها للمواطن، من خلال هبة من الاتحاد الأوروبي، تمت الموافقة عليها من قبل مجلس الوزراء عام 2005 ، وتبلغ قيمتها 14.2 مليون يورو. يغطي التمويل:

 

·        إدارة النفايات الصلبة على أنواعها وهي النفايات الناتجة عن الأنشطة المنزلية والطبية.

·        المشاريع التي تشكل نظاماً متكاملاً لإدارة النفايات الصلبة أو تكون جزءاً من هذا النظام، كالعمليات التالية: الجمع، النقل، الفرز وإعادة التدوير، المعالجة (الميكانيكية، البيولوجية، والتعقيمية) من خلال إنشاء و تجهيز معامل فرز و تسبيخ و توريد اليات نقل و مستوعبات.

 

وتجدر الإشارة إلى أنه يتم لكافة المشاريع، إعداد دراسات تقييم الأثر البيئي ثم الاستحصال على موافقة وزارة البيئة عليها، إعداد الدراسات الهندسية التفصيلية والاستحصال على رخص البناء لها من السلطات المختصة قبل المباشرة ببنائها. وتم استبعاد عمليات الطمر الصحي من التمويل كون تحديد مواقع المطامر كان لا يزال جزءا من المخطط العام للحكومة اللبنانية المقترح من وزارة البيئة والموافق عليه من مجلس الوزراء عام 2003 وسيتم بتمويل منها.

 

ويتضمن البرنامج تنفيذ حملات توعية وتدريب حول عملية فرز النفايات من المصدر والإدارة المتكاملة للنفايات في عدد من المشاريع التي ينفذها المكتب.  تتضمن حملات التوعية ندوات بيئية في البلدات حول إدارة النفايات الصلبة المنزلية والطبية، ورشات عمل لتدريب القيمين على إدارة النفايات في البلدة، دورات لتدريب المدربين، زيارات إلى منشآت إدارة النفايات القائمة في لبنان، حملات توعية في وسائل الإعلام والإعلان، تصميم طباعة وتوزيع كتيبات، بروشور، ملصقات، بوستر عن كيفية تحسين إدارة النفايات الصلبة، إنتاج فيلم وثائقي عن النفايات الصلبة والحلول الممكنة، واستحداث موقع الكتروني للحملة وتحديثه.

 

 

لقد حقق برنامج معالجة النفايات الصلبة في وزارة التنمية نجاحات عدة على أكثر من صعيد. إن من جهة تحقيق الأهداف أو تنفيذ جميع المخرجات من بناء معامل الفرز والتسبيخ إلى تزويد البلديات بآليات جمع ونقل النفايات إلى تجهيز بعض المعامل بالمعدات الحديثة والمتطورة في معالجة النفايات إلى الحملة التي أطلقت للفرز من المصدر وتوعية الأهالي حول مواضيع البيئة ومعالجة النفايات إلى دعم البلديات بتشغيل وصيانة المعامل لثلاث سنوات ومن الموازنة العامة للدولة بميزانية وقدرها 15 مليون دولار. وتجدر الإشارة أنه ومن خلال المعامل التي بنيت على مختلف الأراضي اللبنانية وخصوصا في المدن الكبرى (صور، النبطية، طرابلس، بعلبك، المنية، جبيل) قد باشر هذا المشروع بسد ثغرة كبيرة في عملية التنمية عموماً والبدء بحل معضلة النفايات الصلبة المزمنة في هذه المدن والتي لا شك تتطلب أيضاً المزيد من العمل لإقفال هذه الحلقة عبر تكملة هذه المشاريع بإنشاء المطامر الصحية أو الحرق المضبوط والملائم للبيئة. إن المشروع اليوم يعالج  ما يقارب 1000 طن من النفايات يوميا اي حوالي 30% من كمية النفايات الناتجة في لبنان. ولأن هذه التجربة مشجعة وبناءة فقد تم إضافة مشاريع أخرى إلى برنامج معالجة النفايات الصلبة في وزارة التنمية الادارية ومن موازنة الدولة اللبنانية تقدر بحوالي 10 مليون دولار.

 

العقبات والمعوقات

 

أما بالنسبة للعقبات والمعوقات فتتلخص بالتالي:

 

·        غياب قوانين ومراسيم تنظم قطاع النفايات الصلبة في لبنان،

·        عدم إصدار نهائي لخطة وطنية لإدارة النفايات الصلبة واعتماد تقنية معالجة محددة للقطاع مع تقسيم واضح للمناطق الخدماتية وإلزام الادارات المحلية والجهات المانحة باتباعها،

·        عدم تحديد الإدارة المسؤولة في الدولة اللبنانية لإدارة قطاع معالجة النفايات الصلبة  خصوصاً في غياب الهيئة الناظمة لإدارة القطاع‘

·        استدامة تمويل إدارة المعامل التي تم إنشائه،ا

·         غياب الوعي البيئي عموماً والفرز من المصدر مع المحافظة على النظافة العامة وتطبيق مبدأ "الملوث يدفع".

 

الرؤيا المستقبلية

 

أن نرى لبنان بلداً نظيفاً من خلال المعالجة الصحيحة للنفايات الصلبة بدأً من كنس وجمع ونقل النفايات بالآلات الحديثة المخصصة لذلك إلى مراكز المعالجة إن كانت تعتمد على الفرز والتسبيخ والطمر الصحي أو الحرق المضبوط للنفايات في المدن الكبرى وفقاً لأحدث التقنيات المعتمدة عالمياً مع الأخذ بالاعتبار قدرة المكلف اللبناني على تحمل كلفة هذه التقنية ويترافق هذا كله مع تنظيم هذا القطاع من خلال إصدار القوانين والمراسيم ووضع خطة وطنية موحدة للقطاع وتحديد الإدارة المسؤولة عنه.

 

 

 

جميع الحقوق محفوظة ©     الاستمارات الالكترونية  |  إتصل بنا  |  خريطة الموقع
هذا الموقع من تصميم وتطوير واستضافة مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية
الصفحة الرئيسية
خريطة الموقع
إتصلوا بنا
الإستراتيجيات